Search

تحديد الاهداف الشخصية ١

لا يوجد إنسان

بعث على سطح هذه الأرض إلا وكان لوجوده هدف. بيد أن الهدف الأساسي هو إعمار الأرض، فكل واحد منا هو أرضه وعليه إعمارها، إعمار ذاته. إعمار الأرض يبدأ منك انت. أنت لم تأتي إلى هنا عبثا او اعتباطا، لا، بل لسبب ولأجل سبب.


كثيرا ما نرى حولنا أشخاص ناجحين ومتفوقين ومحققين لذواتهم، يصنعون النجاح تلو الأخر، نحس بطاقه النجاح فيهم، ونستشعرها. والسؤال الذي يطرح دائما، ماهو سرهم؟ كيف يحققون هذا النجاح والتقدم؟ بل كيف هم يحافظون عليه؟

من هنا نحن نبارك لهم هذا النجاح ونتمنى لهم المزيد والمزيد من التقدم.

وعليك أن تعي أن مايميزهم ليس انهم أناس خارقين أو يزيدون ذكاء أو قدرات خارقه، بل أنهم ذوي أهداف واضحة ورؤية محددة ونظرة ثاقبة وتصور يتناسب مع هذه الأهداف المحددة.

يبدأ النجاح بتحديدك لماتريد النجاح فيه

هذا التحديد هو مايجعل أحلامك محققة وواقع يعاش ولو بعد حين.

تحديد الهدف وجعله واضح ينقله من خانة الأحلام لي مرحلة التخطيط واكتشاف وتكشف طرق الوصول إليه.

وتذكر دائما، لايوجد ماهو مستحيل. بل يوجد الإيمان والعمل والسعي.


هذه الأهداف ليس بالضرورة أن تكون متمثلة في إنقاذ العالم من الحروب أو المجاعات، ولا حتى إختراع دواء أو معالجة ثقب الأوزون، إطلاقاً.

فحتى تغيير نمط الحياة العادي البسيط إلى نمط صحي يحتاج منك لهدف محدد وواضح، يتطور ليصبح هدف ذكي (تحدثت عنه في سلسلة مقالات سابقة أنصحك بالاطلاع عليها).

تقسيم الأهداف كثير جدا ومتعدد جدا

لكن يمكن ان نجمعها في أنه توجد أهداف معنوية تعني باكتساب أو تحسين أو تبني سلوك أو صفة معينة جيدة؛ أو على العكس التخلص من سلوك أو صفة غير محمودة.

وأهداف معرفية تعني باكتساب المعرفة والمهارة لخلق فرص التطور والنجاح. وأهداف التعليم والصحه والأخلاق والأسرة وكل نواحي الحياة، حياتك الخاصة وحياتك العامة.

كما أن أهداف كل منا متفردة ولا تشبة أهداف الأخرين، فعليك أن تصيغ أهدافك بما يشبهك ويعبر عن ذاتك وشغفك وعن ماذا تريد.

هذه الأهداف لابد أن تكون متوازنة حسب ما نحن عليه ومانطمح اليه،

اي لابد لنا من الصدق المطلق في تقييم وضعنا الحالي ورسم خارطة الطريق إلى هذا الهدف..

يتبع


73 views0 comments