Search

كيف تنهين ما تبدأيه وتجعلين من ذلك عادة 😬


هل لديك مشروع ظل موجودًا في جهاز الكمبيوتر لديك لأسابيع ولم تحرزي فيه اى تقدم؟ كلنا تعرضنا لنفس الشئ. عندما تبدأين شيئاً جديداً، ستشعرين بالإثارة والحماسة لأنك متحمسة لفعل شيء جديد. ثم يبدأ شعور الاحباط بالتسلل الي نفسك وقد تتركين ما تفعلينه في النهاية. لذاعندنا تبدأين في الشعور باحباط ويكون تقدمك بطيئًا، يكون حان وقت طرح هذه الأسئلة على نفسك:

هل تتوقعين أن يكون الشئ الذي تفعلينه مثاليًا وخالٍ من العيوب؟

هل نسيت سبب بدايتك في هذا الشئ في المقام الأول؟

سأشاركك ثلاث إستراتيجيات تساعدك علي إنهاء ما بدأته:

# 1 أعيدى اكتشاف السبب الاساسي.

ذكرى نفسك لماذا بدأت هذا الشئ من الاساس؟ ماذا يعني لك هذا الشئ داخليا؟ اجوبتك تعني أن هذا الشئ مفيد بالنسبة لك بطريقة او باخرى.


# 2 افعلي القليل كل يوم.

لا يهم إذا كتبت 5 جمل أو أنهيت 5 فصول، مجرد القيام بالقليل من العمل كل يوم سيضيف الكثير إلى مشروعك بمرور الوقت. المهم هو القليل المستمر(يوميا).


# 3 نظمي مشروعك وأفكارك.

هذا يعني وجود دليل او خطة أو"هيكل تنظيمي" للمشروع لإرشادك أثناء ما تفعلين من خلاله. إذا كان بإمكانك رؤية الصورة الكبيرة، فلديك هدف للعمل نحوه.

تذكري، يمكن أن يكون إكمال مشروع هادف هو الشعور الأكثر إرضاءً في العالم.

🌴 هل لديك مشروع ظل موجودًا لفترة طويلة جدًا ولم تحرزي فيه اي تقدم؟ ما هي الإستراتيجية التي ستتبنيها لتحريكه اليوم؟ 😊







32 views1 comment